Orema Index du Forum
 FAQ    Rechercher    Membres    Groupes   S’enregistrer   Profil    Se connecter pour vérifier ses messages privés    Connexion 

اللهم احفظ بيوت المسلمين

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    Orema Index du Forum -> Généralités -> Débats et Discussion
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
Admin
Administration
Administration

Hors ligne

Inscrit le: 26 Mar 2008
Messages: 986
Etablissement: FMP-R

MessagePosté le: Lun 18 Aoû - 15:59 (2008)    Sujet du message: اللهم احفظ بيوت المسلمين Répondre en citant


هكذا بدأت القصة
 

 
 
 
 
زوجي : إذا أردت الصفاء في البيت والهناء في الحياة فلا تدع لأمك مكاناًَ بيننا وإلا تجدني في بيت والداي  
 
 
 
ولدي : إن أردت ميراث أبيك فاترك زوجتك واسمع ما تقوله أمك  
 
 
 
ولدي : طلق زوجتك وسأعطيك ما تريد ؛ وسيقدم لك والدك ما تشاء وسأزوجك قريبتي الجميلة فزوجتك هذه لا تحب أمك ولا ترضي أبيك، وإن لم تفعل فاذهب فلست ولدي  
 
 
 
زوجتي : أنت طالق ... لأن أمي تريد هذا ، لأن المال الوفير سيصبح ملكي ، لأن الزوجة الجميلة الثرية بانتظاري

 
 
 
 
وأسدل الستار على قصة من آلاف قصص الطلاق التي تحدث من أجل أسباب واهية وأعذار سخيفة.. وحال هذه الفتاة لا يوصف وقد ضاقت عليها الأرض بما رحبت وشعرت بخروج روحها مرات ومرات مع كل حرف من حروف هذه الكلمة ؛ أحست بحرف " الطاء " أنه طلقة من مسدس لا يعرف الرحمة والشفقة وكأنها طلقة قناص لا يهمه إلا فريسته .. وأحست بحرف " الألف " أن الآلام والانتقادات ستصبح ديدن حياتها .. ونقلتها " اللام " إلى حال اللبوة التي يأخذها الذئب غدراً على حين غرة وتسقط صريعةً لا حراك لها .. أما " القاف " فهو قيدٌ في البيت وقهرٌ من الناس وقمعٌ في الحياة وقسوةٌ من الأهل والأبناء .. فأرادت أن تصرخ بأعلى صوتها .. ولكن لا تستطيع !! تريد أن تبكي لكنَّ دموعها حبيسةً مقيدة !! كبلتها العادات وأسرتها التقاليد وخنقها العرف .. أصبحت منبوذةً من أهلها ؛ وكأنها فعلت ذنباً عظيماً لا يُغتفر !! حتى صديقاتها وقريباتها أصبحن يُبعدنَ أولادهنَّ عنها وكأنها وباءٌ سيلتهمُ هؤلاءِ الأطفال.. هذا حالها .. فماذا تفعل ؟! هذه نظرة المجتمع لها .. وهي نظرةٌ ظالمة تفتقدُ الرحمةَ والشفقة وينقصها الاهتمام والتقدير .. ما ذنبها ؟! وما ذنب أولادها الذين فقدوا كثيراً من فرحهم في الحياة لأن أمهم مطلقة .. وما قضية أختها فقد كان الخطاب يتنافسون أيُّهم يحظى بها وفجأة تراجعت الخطوات وبدأ الشبان يتنازلون سريعاً عن هذه الزوجة الفاتنة لأن أختها مطلقة ..

فأين نحن من قوله تعالى : (( ولا تَزِرُ وَازِرةٌ وِزرَ أخرى)) أهكذا علمنا الإسلام أن ننظر إلى المرأة !! أهكذا ربانا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم أن نتعامل مع النساء !! وماذا تعني مطلقة !! هل هي مذنبة ؟! هل هي مخطئة ؟! كيف نحاسبها على أمر شرعه الله وهو آخر حل عند استحالة الحياة وهو علاج أيضاً ؛ وقد علمنا أن زيد بن حارثة رضي الله عنه طلَّق زينب .. فما أصبحت حبيسة بيتها ينظر الناس إليها شزراً ويخافون على أولادهم منها .. بل تزوجها أكرم الخلق وأفضل الناس وما ضرَّه أنها كانت مطلقة بل أصبحت من أمهات المؤمنين رضوان الله عليهنَّ ... أفنعيب على خير القرون وصفوة الناس !! بالتأكيد لا ؛ وحاشا وكلا ..

 ولكن نعيب على أنفسنا أننا ضيقنا مفهوم الرحمة والسماحة في الإسلام ونسينا قول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم : (( رفقاً بالقوارير)) فإن المرأة تكون مصانةً كريمةً في بيت زوجها أو بيت أبيها ومع ذلك طلب منا النبي صلى الله عليه وسلم أن نرفق بها فكيف بمن خرجت من بيت أبيها إلى بيت زوجها ثم عادت مرة أخرى إلى بيت أبيها منكسرةً حزينةً مقهورة تجرُ أذيال الخيبة ..

 ألا تستحق منا وقفةً صادقة ، ورحمةً ظاهرة ، وتغييراً في مفاهيمنا حتى تعود هذه المرأة إلى مكانتها التي وضعها بها الإسلام ؛عزيزة ، كريمة ، ملكةً على القلوب قبل البيوت .. عندها فقط تستقيم الأمور ونقول : ما أكرم النساء إلا الإسلام ... والسلام
 
 
 
 
 
اللهم احفظ بيوت المسلمين ووفق بينهم ... آمين يا أرحم الراحمين  
Revenir en haut
Visiter le site web du posteur MSN Skype
Publicité






MessagePosté le: Lun 18 Aoû - 15:59 (2008)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
هاجر
Actif(ve)
Actif(ve)

Hors ligne

Inscrit le: 25 Fév 2008
Messages: 253
Etablissement: FMPF

MessagePosté le: Mar 19 Aoû - 14:45 (2008)    Sujet du message: اللهم احفظ بيوت المسلمين Répondre en citant


  

معك كل الحق أخت شفاء في كل كلمة ذكرت في مقالك, فو أنا أقرأ المقال لمست مدى مطابقته "و للأسف" مع الواقع. و أرى شخصيا أن نظرة المجتمع هاته الى النساء المطالقة ان نبعت عن شيء فسيكون جهلا لا أقل و لا أكثر و ان دلت على شيء فانها تدل على أنه يتوجب على كل منا اعادة النظر في أفكاره و اعتقاداته, أهي حقا في محلها؟ أهي حقا ما أوصى به ديننا الحنيف و نبينا الكريم صلوات الله و سلامه عليه؟ أهي حقا ما يمليه ضميرنا علينا؟ لنترك هذا الجانب, لم لا نذكر هذا المثل "لا تضرب الشماتة بأخيك فيعافيه الله و يبتليك" لا أحد منا يدري ما مصيره أو مصير أبناءه و اخوته و من يحبهم و يقدرهم. فلم لا نعيش يدا بيد كلانا يساعد الآخر و يقدر ضروفه, لم لا يحس بعضنا بمعاناة الآخر ولم لا نتعاون  جميعا على تخطي الصعوبات و اجتياز العراقيل. لا ينقصنا شيء لذلك سوى عزيمة موحدة و ارادة قوية و الله ولي التوفيق
جزآك الله خيرا أخيتي على المقال
  

...........................................................................................................................................................
Revenir en haut
Visiter le site web du posteur
Soundous
Débutant(e)
Débutant(e)

Hors ligne

Inscrit le: 18 Juin 2008
Messages: 2

MessagePosté le: Ven 22 Aoû - 09:18 (2008)    Sujet du message: اللهم احفظ بيوت المسلمين Répondre en citant


امين يا رب العالمين

كلامك كله على صواب وجازاك الله كل خير على نشر الافادة و جعله الله في ميزان حسناتك ان شاء الله  
Revenir en haut
Contenu Sponsorisé






MessagePosté le: Aujourd’hui à 08:57 (2017)    Sujet du message: اللهم احفظ بيوت المسلمين

Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    Orema Index du Forum -> Généralités -> Débats et Discussion Toutes les heures sont au format GMT
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | creer un forum gratuit | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation

Powered by phpBB © 2001, 2017 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com

XeonStyle phpBB theme/template by DaTutorials.com
Copyright © DaTutorials 2005